إسرائيل والفلسطينيون: الحكومة الإسرائيلية توافق على مرور مسيرة الأعلام عبر الحي الإسلامي في القدس

القدس

Reuters

أعطت الحكومة الإسرائيلية المنتهية ولايتها الضوء الأخضر لمسيرة القوميين اليهود والتي كان قد ألغاها المنظمون بسبب مخاوف من أن تؤدي إلى جولة جديدة من الصراع مع الفلسطينيين.

ومن المقرر أن تنظم المسيرة الثلاثاء القادم.

وأصدرت الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو قرارها السماح بالمسيرة بعد اجتماعها الثلاثاء.

وكان من المقرر أصلا تنظيم مسيرة الأعلام لتمر من الحي الإسلامي في القدس الخميس، لكن الشرطة رفضت هذا المسار.

وهددت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، التي تسيطر على قطاع غزة، بمزيد من التصعيد إذا نظمت المسيرة.

وقتل ما لا يقل عن 242 شخصا في غزة و13 شخصا في إسرائيل خلال 11 يوما من الحرب الشهر الماضي.

ويستعد الكنيست الإسرائيلي للتصويت على حكومة جديدة الأحد. ويواجه نتنياهو، صاحب أطول خدمة في منصب رئيس الوزراء في إسرائيل، نهاية فترة ولايته إذا ما وافق الكنيست على الائتلاف الجديد.

وبعد ذلك، يقع على عاتق الحكومة القادمة، بقيادة القومي المتطرف نفتالي بينيت والوسطي يائير لابيد، اتخاذ القرار النهائي بشأن ما إذا كانت مسيرة العلم ستتم ، بعد التصويت على الحكومة، بيومين.

ويقام يوم القدس عادة في 10 مايو/ آيار، ويصادف هذا التاريخ احتلال إسرائيل للقدس الشرقية – البلدة القديمة والحرم المقدسي – في حرب عام 1967. وعادة ما يشق المئات من الشبان الإسرائيليين الصهاينة الذين يلوحون بالأعلام طريقهم خلال الحي الإسلامي عبر بوابة العامود، وهم يهتفون ويغنون الأغاني الوطنية.

ويعتبر الكثير من الفلسطينيين هذه المسيرة استفزازا متعمدا.

وكان من المقرر لمسيرة الأعلام لهذا العام أن تنظم أيضا في الأيام الأخيرة من شهر رمضان وأثناء الصراع الأخير بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية في غزة.

هذا الخبر إسرائيل والفلسطينيون: الحكومة الإسرائيلية توافق على مرور مسيرة الأعلام عبر الحي الإسلامي في القدس ظهر أولاً في Cedar News.