طفلتان أمريكيتان تسوقان سيارة أسرتهما بغرض الذهاب للمحيط للسباحة

قالت شرطة ولاية يوتاه إنها “فوجئت تماما” عندما وجدت أن فتاة لا يتجاوز عمرها تسع سنوات برفقة أختها البالغة من العمر أربع سنوات كانتا تسوقان سيارة أسرتهما.

وقالت الأختان لضباط الشرطة إنهما كانتا متجهتين إلى ولاية كاليفورنيا لأنهما أرادتا أن “تسبحا في المحيط”.

وقالت الشرطة، في تغريدة على تويتر، إن الفتاتين قادتا السيارة في طريقين رئيسيين، واصطدمتا بسيارة أخرى ثم اصطدمتا بشاحنة وجها لوجه.

وكانت الأختان تضعان حزامي أمان ولم تصابا بأذى.

وقالت إدارة شرطة مدينة ويست فالي في ولاية يوتاه إن الفتاتين استيقظتا في نحو الساعة الثالثة صباحا من يوم الأربعاء، واتجها نحو منطقة تشيفي ماليبو بينما كان والداهما نائمين في منزل الأسرة بمدينة ويست جوردان.

وكانت خطة الفتاتين هي سياقة السيارة من ولاية يوتاه غير الساحلية نحو كاليفورنيا في رحلة تستغرق 10 ساعات على الأقل من أجل الوصول إلى شواطئ المحيط.

وقالت الشرطة إن الفتاة البالغة من العمر 9 سنوات قادت السيارة لنحو 10 أميال قبل أن تصطدم بسيارة أخرى، ثم استمرت في سياقة السيارة باتجاه محمية طبيعية مركزية واصطدمت بشاحنة.

وكان سائق الشاحنة، الذي لم يصب بأذى أيضا، قد اتصل بالشرطة بعدما شاهد سيارتهما تصطدم بسيارة أخرى.

ويظهر مقطع فيديو لأحد أفراد الشرطة في مكان الحادث ملابسات ما وقع، والضرر الذي لحق بسيارة شيفروليه ماليبو الحمراء.

كما التقطت الكاميرا أحد الضباط وهو يصيح “هذا جنون! أن تسوق (هذه الفتاة الصغيرة) السيارة؟”

وقال المحقق، سكوت ليست، من شرطة ويست جوردان، إن والدي الفتاتين لم يعرفا أنهما غير موجودتين حتى أيقظتهما الشرطة وأخبرتهما بشأن الاصطدام.

وقال المحقق لوسائل الإعلام المحلية: “شعر الوالدان بالفزع والصدمة الكبيرة حينما وجدا أن فتاتيهما قد رحلتا”.

هذا الخبر طفلتان أمريكيتان تسوقان سيارة أسرتهما بغرض الذهاب للمحيط للسباحة ظهر أولاً في Cedar News.